فوائد عملية زراعة الشعر وسبب تفوقها

فوائد عملية زراعة الشعر وسبب تفوقها

الاهتمام بالمظهر والمحافظة على الجمال هو فطرة في نفس الإنسان، فلا يوجد أحد لا يريد الحصول على مظهر جميل وأغلبنا يحاول أن يكون هو الأكثر جمالاً وأناقة. فلا شك أن كل ما يفسد شكل الإنسان الطبيعي يسبب له مشكلة ويجعله يعاني من القلق وقلة الثقة بالنفس، وتساقط الشعر أو الصلع هو أحد هذه المنغصات التي طالما كانت معاناة لكثير من الناس.

حين يبدأ الصلع بالانتشار في الرأس يسرع الإنسان في البحث عن أي علاج حتى لا يفقد مظهر رأسه الطبيعي وفي هذا الوقت مع تطور العلم والتكنلوجيا أصبح لدى الإنسان عدد لا يحصى من الخيارات وكل شركة دواء أو شخص يدعي أن منتجه هو الحل الأمثل لعلاج الصلع وتساقط الشعر.

هل يوجد فعلاً علاج نهائي للصلع؟

هل تنفع الأدوية والمستحضرات العديدة في إيقاف تساقط الشعر وعلاج الصلع؟

ما مدى فعالية عملية زراعة الشعر وهل هي حل نهائي؟

الإجابة عن كل تلك الأسئلة وأكثر في هذا المقال:

في الواقع من السهل الادعاء أن لديك علاج للصلع وإقناع المريض أنه يجب عليه استعماله لفترات طويلة حتى يحصل على النتيجة وهذا سبب انتشار هذا النوع من الأدوية (إن صحت تسميتها أدوية) بينما في الحقيقة يوجد عدد محدود جداً من الأدوية المعترف عليها طبياً التي يمكن أن تساهم في علاج تساقط الشعر والصلع وغالباً تأثير هذه الأدوية محدود ويمكن أن تنفع في المراحل الأولى وضمن نطاق معين من حالات تساقط الشعر أي أنها غير فعالة تماماً ولا تعتبر علاج جذري للصلع وتساقط الشعر.

عند حدوث الصلع تتأثر بعض المناطق من الرأس بشكل كبير وتفقد الشعر كلياً بينما تبقى مناطق أخرى أكثر مقاومة، وعلى ذلك يقوم مبدأ زراعة الشعر بمختلف تقنياتها حيث يتم أخذ بصيلات الشعر من المنطقة المانحة التي تكون قد تأثرت بالصلع بشكل أقل نسبيا من باقي المناطق وزرع هذه البصيلات في المنطقة المستقبلة، وبذلك نكون قد أخذنا بصيلات الشعر القوية التي تقاوم الصلع وزرعناها بباقي مناطق الرأس فنحصل بالنتيجة على شعر كامل مقاوم للصلع.

بناءً على ذلك يمكن القول أن عملية زراعة الشعر هي الحل النهائي لاستعادة الشعر و التخلص من مشكلة الصلع.

  • تختلف تقنيات زراعة الشعر في كيفية استخراج البصيلات ويمكنك الاختيار بين عدة تقنيات بعضها يتطلب عمل جراحي وبعضها يتم بدون حدوث جراحة.
  • يمكن لعملية زراعة الشعر أن تكون فعالة للغاية وتعطي نتائج مطابقة للشعر الطبيعي بشرط أن ينفذها طبيب خبير ذو كفاءة وأن يتم اختيار التقنية المناسبة لزراعة الشعر.

 

لذلك إذا كنت تعاني من مشكلة الصلع وتساقط الشعر وتبحث عن حل فعال فأمامك خيارين إما أن تستمر باستخدام المستحضرات الكيميائية لسنوات وسنوات بدون الحصول عل نتيجة مرضية، أو أن تحافظ على تلك الأموال التي ربما كانت تذهب هدراً وتريح جسمك من آثار المواد الكيميائية وتلجئ لعملية زراعة الشعر التي تعطيك شعر طبيعي ونتيجة فعالة خلال فترة قصيرة وتكلفة مقبولة.

 

 

خلاصة المقال:

  • الإنسان بطبعه يحب الجمال والأناقة وهو منذ القدم في سعي دائم للحصول عليهما.
  • فقدان الشعر قد يسبب قلق لدى الإنسان ويجعله يسرع بالبحث عن وسيلة لاستعادة شعره.
  • الخيارات العديدة التي أصبحت أمامنا بسبب تطور العلم لا يجب أن تسبب لنا الحيرة فدائما يوجد ما هو فعال وجيد وماهوا غير كذلك.
  • لو قارنا بشكل سريع ومختصر بين علاج الصلع باستخدام الأدوية والمستحضرات المنتشرة وبين علاجه عن طريق زراعة الشعر لوجدنا الفرق الهائل في النتيجة بينهما.
  • زراعة الشعر هي الطريق الأفضل للإنسان لاستعادة ثقته بنفسه والرجوع إلى المظهر الطبيعي.

 

 

 

Privacy Policy | © All Rights Resurved

عرض خاص لك ! احصل على خصم الآن

وفر حتى 30٪

نقدم خصمًا خاصًا يصل إلى 30٪ لأول 100 زائر يتقدمون بطلب زراعة الشعر من خلال موقعنا على الويب Esthcare