التقنية الافضل لزراعة الشعر

التقنية الأفضل لزراعة الشعر لا شك أن مستوى التطور الذي وصل له العلم يضعنا أمام نتاج هائل من التقنيات الطبية المختلفة منها ما هو آمن وموثوق ومنها ما هو ليس كذلك.

هذا الكلام ينطبق على مجال زراعة الشعر أيضاً حيث أن الازدهار والتقدم الذي وصل له هذا المجال كان له أثر كبير في تنوع التقنيات المستخدمة وتنوع تكاليفها وفعاليتها.

لكن هل هذا يجعل زراعة الشعر عملية معقدة ومن الصعب اختيار الطريقة الأنسب لها؟

في الواقع فإنها ليست مشكلة نهائيا في حال وجود طبيب مختص كفء قادر على تقييم حالة المريض.

ما هي أفضل تقنيات زراعة الشعر في تركيا؟

من أكثر التقنيات المتصدرة في هذا المجال حاليا هي تقنية الاقتطاف FUE التي يمكن وصفها بأنها عملية تتم بأدنى حد ممكن من التدخل الجراحي فإذا كنت تخشى من ظهور الندبات وتبحث عن عملية تضمن لك انتعاش سريع وعودة للحياة الطبيعي فانت في الطريق المناسب.

عند التحدث عن أفضل تقنيات زراعة الشعر لا يمكن نسيان تقنية DHI المميزة التي يمكن أن نعتبرها تعديل وتطوير لتقنية FUE حيث يتم فيها أخذ شريحة صغيرة جداً من المنطقة المانحة بواسطة جهاز يدعى قلم تشوي وزراعتها مباشرة في المنطقة المستقبلة. تعتبر هذه التقنية أحدث ما توصل له علم الطب التجميلي وجراحة التجميل وقد اعتبرها البعض تقنية بديلة للجراحة حيث لا يستخدم فيها المشرط الجراحي، وقد حلت تقنية دي اتش اي لزراعة الشعر مشكلة الصلع لدى الكثيرين ممن عجزت تقنيات زراعة الشعر الجراحية التقليدية عن علاجهم.

ماهي عيوب تقنية DHI أو أقلام تشوي لزراعة الشعر؟

طبياً ليس لهذه التقنية أي عيوب لكنها تقنية دقيقة وتحتاج إلى احترافية لذلك لا بد أن يقوم بها طبيب متمكن، إذن فالأخطاء واردة في استعمال أقلام تشوي يمكن تلافيها والتقليل منها بشكل كبير عند حسن اختيار الطبيب.

توجد بعض النقاط الهامة التي ينبغي للمريض معرفتها قبل العملية:

1- تتطلب وقت أطول من التقنيات الاعتيادية نظراً للدقة المتناهية والجهد المطلوب من الفريق الطبي لذلك هي أقل فعالية في حالة كون مناطق الصلع كبيرة الحجم.

2- فعالة وناجحة في حالات الشعر السميك والأملس وليست مناسبة لحالات الشعر الأجعد تجنبا لتكسر البصيلات خلال تلقيمها.

3- طول مدة العملية مما يتطلب حقن للمخدر الموضعي مرات أكثر.

ميزات تقنية DHI لزراعة الشعر:

1- مناسبة للنساء لأنها لا تتطلب حلاقة الشعر.

2- فترة نقاهة قصيرة وعدم الحاجة لنظام عناية معقد بعد العملية.

3- لا يتم استخدام المشرط ولا يحدث نزيف فهي مناسبة لمرضى السكر ومن يعاني من سيولة الدم.

4- لا تترك أي آثار في المنطقة المانحة أو المستقبلة.

5- نتيجة عدم وجود وقت فاصل بين قطف البصيلات وزراعتها فإنها تحافظ على قوتها ولا تتعرض لصدمة وبالتالي الشعر الناتج مطابق للشعر الطبيعي.

خلاصةً يمكننا القول أن:

  • التقدم العلمي وضع أمامنا خيارات عديدة لكن لا داعي للقلق والحيرة عند التعامل مع طبيب جيد يحسن الاختيار مع مريضه.
  • بشكل عام فإن تقنية الاقتطاف FUE هي من أفضل وأضمن التقنيات التي تتم بأقل حد ممكن من التدخل الجراحي.
  • تم تطوير تقنية الاقتطاف واستعمال أداة تسمى أقلام تشوي تساعد على النقل المباشر للبصيلات.
  • حلت تقنية DHI المطورة العديد من المشاكل وفتحت الباب لبعض المرضى الذين لا تناسبهم عمليات الجراحة التقليدية.
  • تحتاج تقنية DHI دقة متناهية وخبرة طبية لتجنب الأخطاء التي قد تحدث.
  • تتمتع تقنية DHI بميزات عديدة وبعض النقاط السلبية التي لا تعتبر عيوب طبية.
    السياحة الطبية في تركيا

Privacy Policy | © All Rights Resurved

عرض خاص لك ! احصل على خصم الآن

وفر حتى 30٪

نقدم خصمًا خاصًا يصل إلى 30٪ لأول 100 زائر يتقدمون بطلب زراعة الشعر من خلال موقعنا على الويب Esthcare